شراكة بين مصرف الراجحي و "يوداسيتي" لتأهيل الموظفين الجدد بمهارات المستقبل

أعلن مصرف الراجحي عقد اتفاق شراكة مع "يوداسيتي" التي تعد منصة لتطوير المهارات عبر الإنترنت يتم بموجبها تطوير وتنمية مواهب الخريجين والموظفين الجدد في المهارات التحليلية ومهارات تكنولوجيا المعلومات التي يحتاجون إليها لتحقيق النجاح والتميز في العمل المصرفي.

وأعلن الطرفان عن باكورة هذه الشراكة الموسعة حيث تم تدريب وتأهيل 94 خريجًا من اكاديمية مصرف الراجحي للأعمال المصرفية وبرنامج تطوير الخريجين في كلية القيادة، علما بأن البرنامج مصمم لدعم الخريجين وتطوير المهارات التي يمكنهم تقديمها.

ويعتبر هؤلاء الخريجين هم شريحة المواهب الإستراتيجية التي تم استقطابها من قبل المصرف لتأهيلها للمستقبل، وتم تطوير مهاراتهم في برنامج خريجي تكنولوجيا المعلومات لمدة عام.

واختار المصرف "يوداسيتي" لتركيزه على التعلم القائم على المشاريع وتصميم البرامج التدريبية التعاونية التي تجمع بين الجانب النظري والتطبيقي في نفس الوقت.

ويحرص مصرف الراجحي على مفهوم الابتكار وتنميته لدى منسوبيه كجزء من استراتيجيته ليصبح مصرف المستقبل، ومن خلال هذه الشراكة مع "يوداسيتي" سيعمل على تمكين شريحة الخريجين الموهوبين من أجل الاندماج وتطوير المهارات اللازمة بشكل أسرع للمساعدة في استمرار هذه الريادة في السوق.

ويرى المصرف أهمية السماح للموظفين الجدد بإتقان هذه المهارات دون أي ضغوط الامر الذي يقود في النهاية الى نجاح أكبر عندما يحتاجون إلى استخدام هذه المهارات من أجل العمل، خاصة وان حديثي التخرج يتوقعون اكتساب هذه المهارات بسرعة في حياتهم المهنية المبكرة.

وستشمل الشراكة حصول المئات من المواهب السعودية الشابة على برامج مصممة من قبل "يوداسيتي" على مدى عدة سنوات بالإضافة إلى تعلم هذه المهارات الجديدة، كما ستسلط البرامج الضوء على أهمية التعلم التكيفي على مدى الفترة التعليمية كمتعلمين شغوفين بمهارات مستقبل الأعمال.