بعد التوقف الطارئ لتوزيع فوائض الطعام من والمناسبات: مصرف الراجحي يقدم 50 ألف وجبة للمتضررين من جائحة كورونا

اتفق مصرف الراجحي مؤخراً مع جمعية اطعام لحفظ النعمة على توزيع 50 ألف وجبة غذائية خلال شهر كامل على المستفيدين المسجلين لدى الجمعية الذين تضرروا من الجائحة بسبب التوقف الطارئ للمناسبات والاحتفالات الامر الذي ادى إلى عدم وجود فوائض للطعام لتوزيعها عليهم كالمعتاد حيث سيقوم المصرف بالتنسيق مع جمعية اطعام بتوزيع الوجبات في خمس مدن وهي الرياض، جدة، الدمام، الجبيل، والاحساء.

وجاءت هذه المبادرة من المصرف ضمن مبادرات المسؤولية الاجتماعية للفئات الأكثر احتياجا، وامتداداً لمبادرة سمو الامير فيصل بن بندر بن عبد العزيز امير منطقة الرياض والتي أطلقها أمس لمساعدة المستفيدين المتعففين والمتضررين من الجائحة في الرياض بالإضافة إلى العمالة الوافدة المنقطعة للإسهام في تخفيف الاضرار الناتجة عن جائحة كورونا.

وقدم المصرف خلال العام 2020 العديد من المبادرات للحد من اثار جائحة كوفيد 19 منها دعم صندوق الوقف الصحي لمكافحة فيروس كورونا بمبلغ 25 مليون ريال سعودي ودعم الصندوق المجتمعي بمبلغ 15.514.000 ريال سعودي والذي تم اطلاقه بواسطة وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية و الهيئة العامة للأوقاف الذي يهدف إلى جمع وتكثيف الجهود والتبرعات الأهلية والحكومية وتوجيهها للاحتياجات الضرورية للمتضررين من هذا الوباء، ودعم مبادرة وطن العطاء بمبلغ 9.1 مليون ريال سعودي بالتنسيق والتعاون مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لدعم الأسر المحتاجة المحتجزين في بيوتهم من المرضى وكبار السن ولتوفير المواد الغذائية والمستلزمات الطبية للمرضى منهم.

الجدير بالذكران المصرف والقائمين عليه يؤمنون بضرورة التكامل بين قطاعات الدولة والقطاع الخاص لتحقيق الاستراتيجية والرؤية العامة لوطننا الحبيب المملكة العربية السعودية وكان المصرف ولا يزال من اهم الداعمين لتحقيق هذا التكامل سواء من خلال الدعم المباشر او من خلال المشاركة الفاعلة في الاحداث الاجتماعية.